Welcoming 2022 with a Grand offer! Free Meals for 1 whole week! Sign up for 1 month, pay for only 3 weeks

Mindful Eating for Weight Loss

اتبع سلوك الأكل الواعي لخسارة الوزن

هل سمعت من قبل بمصطلح "الأكل الواعي/بوعي"؟ حتى إن لم تسمع بالمصطلح من قبل، فلربما كنت قد استخدمت أساليب الأكل الواعي في عاداتك اليومية دون أن تدرك ذلك حتى!

في هذه المقالة، سوف نشرح الأكل الواعي ونقدم لكم بعض النصائح لتطبيق بعض العادات التي تساعدكم في خسارة الوزن!

 

ما هو الأكل الواعي/بوعي؟

يعرّف مركز الأكل الواعي هذه الممارسة بأنها " القدرة على لفت الانتباه الكامل والوعي لتجربة المرء،والتنبه بالكامل إلى الفرص الإيجابية والتغذوية المتاحة من خلال اختيار الطعام وإعداده اعتماداً على حكمتك الداخلية واستخدام كل حواسك في اختيار الطعام الذي يرضيك ويغذي جسمك والتعرّف على إشارات الشبع لتوجيه قراراتك في البدء والانتهاء من تناول الطعام.

الهدف من الأكل الواعي هو أن يشعر الناس بعلاقة أكثر إيجابية ومرحًا مع الطعام، دون الشعور بالذنب الذي غالبًا ما يكون مصحوبًا بتجربة الإفراط تناول الطعام.

 

ما هي مبادئ الأكل الواعي؟

تتضمن مبادئ الوعي:

  1. الانتباه بشكل كلي ومقصود، دون إصدار أحكام، في الوقت الحاضر على الأطعمة التي تتناولها وتجربة تناولك لها.
  2. كل من العمليات الداخلية والبيئة الخارجية.
  3. إدراك أفكارك وعواطفك وأحاسيسك الجسدية في اللحظة الحالية.
  4. تحرير نفسك من ردود الفعل والأنماط المعتادة في التفكير والشعور والتصرف.
  5. تعزيز التوازن والاختيار والحكمة وقبول ما هو موجود.

 

ما هي فوائد الأكل الواعي؟

يؤدي الاهتمام بتجربة الطعام والأكل لدينا إلى فوائد كبيرة، منها:

  • عندما نأكل بوعي، فإننا نستمتع بطعامنا أكثر لأننا نولي اهتمامًا للنكهات والقوام، بدلًا من تناول الطعام بسرعة كبيرة لدرجة قد ننسى ما كنا نتناوله!
  • التركيز بصورة أكبر لإشارات الجوع والشبع، ما يدفعنا إلى تناول الطعام فقط عند الجوع، وليس عند الملل أو بسبب عادة سيئة، ونتوقف عن تناول الطعام عند الشعور بالشبع.
  • يمكن للأكل الواعي أن يكون له تأثير إيجابي على منع السلوكيات التفاعلية والمعتادة، مثل الإفراط في تناول الطعام، أو تناول الطعام بسبب عادة سيئة أو بسبب الملل، أو تناول الطعام بسرعة كبيرة.

 

هل يمكن أن يساعد الأكل الواعي في خسارة الوزن؟

باختصار، نعم! حيث أظهرت الدراسات الأولية أن ممارسة عادات اليقظة والوعي يمكن أن يكون لها تأثير كبير على الوزن وعادات الأكل.

لا يعني الأكل الواعي بأن نمنع أنفسنا من تناول أطعمتنا المفضلة أو اتباع نظام غذائي ما. في الواقع - هو عكس ذلك تمامًا. فعندما نتعلم كيف نأكل بوعي، فإننا ندرب أجسادنا وعقولنا على الاستمتاع بتناول أطعمتنا المفضلة إلى جانب الاستماع إلى احتياجات أجسامنا. ولذلك قد تكون زيادة الوزن نتيجة ثانوية لتجاهل إشارات الجوع والشبع في الجسم، وتناول الطعام لأننا يجب أن نأكل أو بسبب الملل ، أو لأنه يجعلنا نشعر بتحسن عاطفي.

إليكم بعض الطرق التي يمكنك من خلالها البدء في تطبيق استراتيجية  الأكل الواعي في روتينك اليومي:

  • تمهل عند تناول الطعام. خذ قسطًا من الراحة بين لقيمات الطعام ولا تتعجل في وضع الطعام على الملعقة أو الشوكة. استمتع وتذوق كل لقمة!
  • ركز في النكهات والقوام ورائحة الطعام. واستمتع حقًا بكل لقمة بكافة حواسك.
  • لاحظ كيف تؤثر بعض الأطعمة على شعورك. هل تشعر بالنشاط بعد الأكل أو بالخمول؟ يمكن أن يمنحك هذا مؤشرًا جيدًا على الأطعمة التي تنشط جسمك وتمدك بالطاقة.
  • تخلص من الشعور بالذنب تجاه بعض الأطعمة وتوقف عن الإشارة إلى الأطعمة على أنها "جيدة" أو "سيئة". يمكن أن تتناسب جميع الأطعمة مع نظام غذائي صحي، وليس للشعور بالذنب أي تأثير إيجابي على صحتنا.

 

المراجع:

 

Dalen, J., Smith, B. W., Shelley, B. M., Sloan, A. L., Leahigh, L., & Begay, D. (2010). Pilot study: Mindful Eating and Living (MEAL): Weight, eating behavior, and psychological outcomes associated with a mindfulness-based intervention for people with obesity. Complementary Therapies in Medicine18(6), 260–264. Retrieved August 29, 2020, from 10.1016/j.ctim.2010.09.008

 

المزيد من المنشورات